ما هي أعراض فيروس "كورونا" وكيف تفرّقه عن إصابتك بزكام عادي؟ ما هي أعراض فيروس "كورونا" وكيف تفرّقه عن إصابتك بزكام عادي؟ - شبكة اخبار السويداء S.N.N

أخر الاخبار

الجمعة، 13 مارس 2020

ما هي أعراض فيروس "كورونا" وكيف تفرّقه عن إصابتك بزكام عادي؟

ما هي أعراض فيروس "كورونا" وكيف تفرّقه عن إصابتك بزكام عادي؟

شبكة اخبار السويداء | يشعر العديد من الناس بالقلق في كل مرة يشعرون فيها بزكام أو بداية سعال أو عطس أو ضيق نفس وغيرها من الأعراض التي تتشابه مع أعراض الإصابة بفيروس كورونا.وفي حين أن فيروس "كورونا" هو بالتأكيد شيء يجب أخذه على محمل الجد، فإن فرص أي شخص في التقاطه لا تزال منخفضة.

تشمل الأعراض الأكثر شيوعا لـ فيروس (كورونا Covid-19): سعال مستمر جديد وارتفاع درجة حرارة الجسم.وبالنسبة لمعظم الناس، يسبب الفيروس عدوى خفيفة، ويمكن أن يعاني بعض المرضى أيضا من ضيق في التنفس.

ويعد  كورونا مرضا جديدا، ونتيجة لذلك ما يزال العلماء يكافحون من أجل فهمه بالكامل. ويعتقد الخبراء أنه ينتشر عبر الرذاذ الناتج عن السعال أو العطاس، وكذلك عن طريق اللمس والمصافحة.

وحذر رئيس الأطباء في إنجلترا، البروفيسور كريس وايتي، من أن القطيرات يمكن أن تعيش في الحافلة أو على درابزين وسائل المواصلات لمدة تصل إلى 3 أيام.ويقول السؤال المقلق للكثيرين حاليا: كيف يختلف Covid-19 عن الإنفلونزا أو نزلات البرد؟.

تتشابه أعراض السلالة الجديدة من فيروس كورونا مع أمراض الجهاز التنفسي الأخرى. ومع ذلك، من المرجح أن تظهر أعراض الإنفلونزا بشكل أسرع.وتوضح إدارة الصحة الوطنية البريطانية، NHS، أن علامات الإنفلونزا تشمل مايلي:

- حمى مفاجئة - درجة حرارة 38 درجة مئوية أو أعلى.

- الشعور بالتعب أو الإرهاق.

- سعال جاف.

- آلام في الجسم.

- الشعور بالغثيان .

- التهاب الحلق.

- صداع.

- صعوبة النوم.

- فقدان الشهية.

- الإسهال أو آلام البطن.

ويُعتقد أن أعراض Covid-19 تظهر بين يومين و11 يوما بعد إصابة الشخص.ووجد بحث جديد، أجري من قبل علماء في جامعة جونز هوبكنز، أن متوسط ​​فترة الحضانة 5.1 أيام.وأظهرت الأدلة أن 97.5% من الأشخاص الذين ظهرت عليهم أعراض، شهدوا ذلك في غضون 11.5 يوما من الإصابة. 

و أعلنت منظمة الصحة العالمية عن تحول فيروس "كورونا" المستجد إلى وباء عالمي pandemic بعدما كانت تعرفه كوباء محلي epidemic، وذلك بعد انتشارهفي أكثر من 132 دولة وإصابة أكثر من 138،000 شخص حول العالم به. وعلى الرغم من كل الدعوات والتعليمات للوقاية من الفيروس من خلال غسيل اليدين وتعقيمهما وتعقيم المسطحات، إلا أن الفيروس قد أثار الهلع على مدار العالم، بعد وفاة  أكثر من خمسة آلاف مصاب حتى اليوم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق