وصف بالمعجزة الطبية.. طفلة سورية تستعيد عافيتها بعد غيبوبة استمرت ٤٠ يوماً في اللاذقية وصف بالمعجزة الطبية.. طفلة سورية تستعيد عافيتها بعد غيبوبة استمرت ٤٠ يوماً في اللاذقية - شبكة اخبار السويداء S.N.N

أخر الاخبار

الأربعاء، 19 يونيو 2019

وصف بالمعجزة الطبية.. طفلة سورية تستعيد عافيتها بعد غيبوبة استمرت ٤٠ يوماً في اللاذقية

وصف بالمعجزة الطبية.. طفلة سورية تستعيد عافيتها بعد غيبوبة استمرت ٤٠ يوماً في اللاذقية

شبكة اخبار السويداء | استعادت الطفلة لين شحادة ذات العامين والنصف وعيها بعد أن بقيت أربعين يوماً في غياب كامل عن الوعي “كوما” داخل قسم العناية المشددة في مشفى الأطفال والتوليد الحكومي بمدينة اللاذقية.

تفاصيل الحالة التي وصفها العاملون في المشفى وأهل الطفلة بالمعجزة الطبية، يرويها الدكتور قصي خير بك أخصائي أطفال : “جاءت الطفلة برفقة أهلها بحالة صحية حرجة حيث كانت في غياب كامل عن الوعي وتعاني من انقطاع بالبول”.

واضاف خيربك “بعد فحصها تبين أنها مصابة بفيروس بالدم ما أدى إلى التهاب دماغ فيروسي والتهاب بالكلية والكبد”.

واوضح خير بك أن “فيروس الدم يتوزع بأنحاء مختلفة من الجسم ما يؤدي إلى عدم قيامها بعملها”، مبيناً أن “انتشار الفيروس أدى إلى توقف الكليتين والكبد عن العمل وإصابة الدماغ بالتهاب شديد أدى لغياب الطفلة عن الوعي”.

وتابع خير بك “بعد معاينة الطفلة قمنا على الفور بإدخالها قسم العناية المشددة ووضعنا خطة فورية للعلاج حيث احتاجت الطفلة البقاء على جهاز التنفس الاصطناعي 40 يوماً مع إجراء غسيل بريتواني لمدة 15 يوماً وخزع رغامي لمساعدتها على التنفس مع دراسة حالتها بشكل متواصل على مدار الساعة”.



وأشار خيربك إلى أن “المعجزة في الحالة أن الطفلة بقيت ١٥ يوماً بدون أن يظهر لديها أي منعكسات إحساس ما جعل أطباء العصبية يقولون إنه لا يوجد أمل في تعافيها”.

واستدرك خيربك “إلا أنه كانت هناك مؤشرات تدفعنا للأمل وهي أننا كنا نقوم يومياً بإجراء الصور لرأس الطفلة والتي كانت تظهر تحسناً تدريجياً في حالتها”.

وبين خير بك أن “الإجراءات العلاجية التي قام بها الكادر الطبي كانت كثيرة ومكثفة على مدار الساعة حيث كانت تستدعي الحالة مراقبة لحظية وفحوصات دقيقة”.

وعلى سيرة الإجراءات العلاجية، أكد خيربك أن “التكاليف العلاجية كافة كانت على حساب مشفى الأطفال والتوليد الحكومي”.

وأردف خيربك أنه “بعد أربعين يوماً بدأت لين تستجيب للعلاج وحالتها بالتحسن واستعادت وعيها ومؤشراتها الحيوية تدريجياً ليتم تخريجها من المشفى بحالة مستقرة جيدة”.

وتعد حالة الطفلة، بحسب الطبيب، “معجزة” طبية لأنه أول مرة تغيب منعكسات جذع الدماغ عند شخص لمدة أربعين يوماً ويعود لوعيه بدون أن يتعرض لأي أذية في أعضائه”.

وعزا خير بك استعادة الطفلة لين لعافيتها إلى”الجهود التي بذلها فريق متكامل من الاختصاصيين والمقيمين مع كادر تمريضي مدرب”.

وكانت أسعفت الطفلة لين إلى مشفى الأطفال والتوليد الحكومي في اللاذقية بحالة حرجة نظراً لغيابها الكامل عن الوعي، وبقيت في المشفى ٥٥ يوماً تتلقى العلاج.

المصدر: وكالة أوقات الشام

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق