انهيار مبنى سكني في حلب يودي بحياة 11 شخصاً. انهيار مبنى سكني في حلب يودي بحياة 11 شخصاً. - شبكة اخبار السويداء -->

أخر الاخبار

الأحد، 3 فبراير 2019

انهيار مبنى سكني في حلب يودي بحياة 11 شخصاً.

انهيار مبنى سكني في حلب يودي بحياة 11 شخصاً.

شبكة اخبار السويداء | توفي 11 شخصاً بينهم 4 أطفال نتيجة انهيار مبنى سكني في حي صلاح الدين بمدينة حلب وتم انتشال شخص على قيد الحياة وأسعف إلى مشفى الرازي لتلقي العلاج.

وبين اللواء عصام الشلي قائد شرطة محافظة حلب إن البناء مؤلف من خمسة طوابق ويقع في منطقة مخالفات متضررة جراء الاعتداءات الإرهابية على المنطقة.

وأوضح الشلي إن فرق الدفاع المدني والإطفاء وسيارات الإسعاف والطواقم الطبية توجهت فور حدوث الانهيار صباح اليوم لموقع الانهيار وبدأت بإزالة الأنقاض وانتشال الضحايا.

من جهته أشار المهندس كميت عاصي الشيخ عضو المكتب التنفيذي المختص بمجلس محافظة حلب إلى أن المحافظة ولجنة السلامة العامة قامت بالكشف على المنطقة وأخلت المبنيين المجاورين من السكان تحسبا لحدوث أي انهيارات أخرى واتخذت الإجراءات اللازمة لإيوائهم وتقديم ما يحتاجونه فيما تواصل فرق الدفاع المدني والإنقاذ رفع الأنقاض وإزالة مخلفات انهيار المبنى.



واشار تلفزيون الخبر أن “الضحايا الذين تم انتشال جثثهم هم ولاء نزهة بنت احمد ٢٣ عام – عمر سيخ بن حسام ١٠ اعوام – حمزة سيخ بن حسام ٧ اعوام – مصطفى نزهة بن محمد ٦٠ عام – شريفة كلزية بنت محمد ٦٥ عام – محمد ضمامة اللولو بن مصطفى ٧٠ عام”.

بالإضافة إلى “محمد بن محمد بسام ضمامة اللولو ١٣ عام – ماهر فلاحة بن حسن ٣٣ عام – حسن فلاحة بن ماهر ٤ سنوات – ليمار فلاحة بنت ماهر ٤ سنوات – فاتن نزهة بنت مصطفى ٣٠ عام”.

وأشار المراسل إلى أنه “تم إخراج الطفل يمان نزهة البالغ من العمر 15 سنة من تحت انقاض المبنى المنهار، وهو على قيد الحياة ومتعرض لإصابات بليغة، حيث تم نقله إلى مشفى الرازي”.

وكانت شهدت مدينة حلب في الفترة الماضية العديد من الانهيارات للمباني فيها، بعدة مناطق، حيث بلغ عدد ضحايا هذه الانهيارات، مع الأخير المذكور، 23 شخص، خلال السنة الحالية وآخر السنة الماضية.

وآخر انهيار لبناء سكني في مدينة حلب كان بحي الفردوس، لبناء مؤلف من خمس طوابق تعرض لانهيار جزئي، ما أدى لاحتجاز 9 أشخاص داخله، ليتم في النهاية انقاذهم واخراجهم من المبنى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق