طبيب في السويداء يبتز نزلاء السجن المركزي.! طبيب في السويداء يبتز نزلاء السجن المركزي.! - شبكة اخبار السويداء -->

أخر الاخبار

الخميس، 21 فبراير 2019

طبيب في السويداء يبتز نزلاء السجن المركزي.!

طبيب في السويداء يبتز نزلاء السجن المركزي.!

شبكة اخبار السويداء | أحال فرع الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش في السويداء الطبيب (ع، ع) العامل لدى المشفى الوطني في السويداء إلى المحكمة المسلكية في دمشق تمهيداً لإحالته إلى القضاء المختص، على خلفية التفتيش في ارتكاب مخالفات ابتزاز نزلاء من السجن المركزي قاموا بمراجعة المشفى.

وفي التفاصيل بدأ فرع الهيئة التحقيق بالشكاوى المحولة المتضمنة معلومات وتصاريح خطية أفادت بقيام الطبيب (ع. ع) العامل لدى المشفى الوطني بالسويداء بابتزاز كل من (م، ن) و(ا. ر) من نزلاء السجن المركزي ممن قاموا بمراجعة المشفى وذلك من خلال إجراء عمليات جراحية لهم مقابل مبالغ مالية، إضافة إلى شكوى والدة أحد السجناء (س. ا) بدفع مبلغ 35 ألف ليرة بموجب حوالة مالية للطبيب مقابل إجراء عمل جراحي لابنها السجين، ولشكوى تقدم بها السجينان (غ، ع) و(م، ز) لإدارة السجن حول تصرفات الطبيب من جهة طلبه منهما الاتصال بذويهما والاتفاق على مبلغ مالي مقابل إجراء عمل جراحي لهما فضلا عن شكوى أخرى مقدمة بحقه من قبل المواطنة (هـ، ا، ر).

وبعد أن قام فرع الهيئة بالتأكد من الحوالات المالية عن طريق هيئة مكافحة غسل الأموال، المسلمة للطبيب، وعلى الرغم من نفي الطبيب أن الحوالات كانت من ذوي السجناء وأنها كانت لأعمال زراعية يقوم بها، تبين أن مبرر الإرسال للمبالغ، المدرج ضمن نظام مكاتب التحويل الذي يطلب التحويلات المالية كان مقابل مصاريف علاج.

هذا وانتهى التقرير التفتيشي المعتمد رقم 11/118 تاريخ 28/1/2019 إلى إحالة الطبيب (ع، ع) العامل لدى المشفى الوطني في السويداء إلى المحكمة المسلكية في دمشق تمهيداً لإحالته إلى القضاء المختص سنداً لأحكام المادة 341 وما بعدها من قانون العقوبات العام للأسباب المبينة في التقرير ودعوة وزارة الصحة الإيعاز لمن يلزم التدخل في الدعوى العامة موضوع الشكوى والمطالبة بالأضرار كافة التي لحقت بمديرية الصحة بالسويداء والمشفى الوطني بسبب أفعال المذكور ووضع نقل الطبيب (ع. ع) من المشفى الوطني بالسويداء بتصرف وزارة الصحة وتكليفه بأي عمل تراه مناسبا قي ضوء المصلحة العامة وما نسب للمذكور من مخالفات.

عبير صيموعة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق