اعتداءات على خطوط مياه الشرب الواصلة من آبار خازمة لقرى صلخد بالسويداء اعتداءات على خطوط مياه الشرب الواصلة من آبار خازمة لقرى صلخد بالسويداء - شبكة اخبار السويداء S.N.N

أخر الاخبار

الأربعاء، 5 ديسمبر 2018

اعتداءات على خطوط مياه الشرب الواصلة من آبار خازمة لقرى صلخد بالسويداء

اعتداءات على خطوط مياه الشرب الواصلة من آبار خازمة لقرى صلخد بالسويداء

السويداء | استمرار مسلسل الاعتداء على خطوط الضخ الرئيسية الواصلة من آبار خازمة إلى جميع قرى منطقة صلخد حسبما أكد رئيس وحدة مياه صلخد أنور الزغير .

حيث يعتدي عليها الرعاة في المنطقة بحجة سقي أغنامهم وكذلك الصيادون في المنطقة، الأمر الذي ألحق ضرراً بتلك الخطوط وأضاف تكاليف جديدة إلى عمليات الصيانة لمؤسسة المياه بغية إعادتها للخدمة والحيلولة دون حرمان أهالي قرى المنطقة من مياه الشرب نظراً لاعتماد المنطقة بشكل رئيسي على تلك الآبار والمضخات والخطوط في الحصول على مياه الشرب.

وأوضح الزغير أن آخر تلك الاعتداءات طالت خط الضخ الرئيسي الواصل من بلدة عرمان إلى قرية أبو زريق وخط خازمة- المجدل– عرمان بعد أن جرى كسر الوصلة في خط خازمة- المجدل وفتح التنفيسة على خط أبو زريق– عرمان ما تسبب بفقدان مئات الأمتار المكعبة من مياه الشرب خلال الأسبوع الماضي كما تم العبث بالخزان الواقع على طريق قرية أبو زريق وسرقة السلالم وكسر السكر الرئيسي للخزان المسؤول عن الضخ وخلع الباب الحديدي.



وأكد الزغير أن هذه الاعتداءات على خطوط الضخ لآبار خازمة تجري في أراضي زراعية بعيدة عن قرى وبلدات المنطقة، مناشداً الأهالي التعاون مع المؤسسة لحماية تلك الخطوط والآبار لأنها المصدر الأساسي لإرواء المنطقة.

وأشار إلى أن مشروع آبار خازمة الذي يحتوي تسعة آبار يروي قرى شعف- الحريسة- الهويا-المجدل– عرمان– ملح- قيصما- بهم– تل اللوز– طللين– بوزريق– خازمة إضافة إلى دعم مياه قريتي سهوة الخضر ومياماس والفائض منها يتم تحويله إلى مدينة صلخد التي يتم تزويدها بمياه الشرب عن طريق آبار مثلث بكا إضافة إلى بئر تل اسبار.

هذا وبين الزغير أن مؤسسة المياه شارفت على الانتهاء من تجهيز مشروع آبار مثلث عوس-تحولا-امتان وهو مشروع متكامل يحوي خزانات وخطوط مياه ومحطات ضخ وسيكون في الخدمة في العام القادم 2019 لإرواء بلدات وقرى منطقة صلخد إضافة إلى مشروع آبار العليقة والمؤلف من ثلاث آبار وسيكون رافدا لمدينة صلخد.

عبير صيموعة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق