وقفتان تضامنيتان في عين التينة وشهبا دعماً لأهلنا في الجولان وقفتان تضامنيتان في عين التينة وشهبا دعماً لأهلنا في الجولان - شبكة اخبار السويداء S.N.N

أخر الاخبار

الاثنين، 5 نوفمبر 2018

وقفتان تضامنيتان في عين التينة وشهبا دعماً لأهلنا في الجولان

وقفتان تضامنيتان في عين التينة وشهبا دعماً لأهلنا في الجولان

نظمت فعاليات رسمية وشعبية من محافظات السويداء ودمشق وريفها وقفة تضامنية مع أهلنا في الجولان السوري المحتل في موقع عين التينة المقابل لبلدة مجدل شمس المحتلة تأكيدا على الوقوف إلى جانبهم في مواجهتهم المشرفة للاحتلال الإسرائيلي وانتخاباته المزعومة.

وندد المشاركون في الوقفة بالممارسات الصهيونية القمعية بحق أبناء الجولان المحتل وحملة المداهمات والاعتقال بحق المشاركين بالاعتصام ضد الانتخابات مؤكدين أن سورية لم ولن تتخلى عن ذرة تراب من الجولان المحتل.

وحيا شيخ عقل طائفة المسلمين الموحدين الشيخ حمود الحناوي أهالي الجولان السوري المحتل الذين أثبتوا للعالم أجمع عمق انتمائهم لوطنهم الأم سورية وتحديهم لممارسات سلطات الاحتلال.

وأشار الشيخ مأمون رحمة إمام الجامع الأموي بدمشق إلى أن سورية اليوم أكثر إصرارا على تحرير كامل الجولان ولن تتخلى عن ثوابتها الوطنية لافتا إلى أن السوريين يلتقون على مشارف الجولان المحتل في رسالة وفاء للأهل الصامدين في قرانا المحتلة الذين حموا بصدورهم هوية الجولان.

وشدد يعرب عصام زهر الدين على تكامل المواقف بين الصامدين في جولاننا الغالي مع اهلهم في الوطن سورية لافتا إلى أن بطولات ودماء الشهداء أثمرت نصرا على الإرهاب وداعميه ومنهم الكيان الإسرائيلي الذي قدم جميع أنواع الدعم العسكري والتمويل والعلاج للإرهابيين.



وحيا الشيخ حسين صالح مواقف أهلنا في الجولان المحتل الذين يحيون اليوم إرث الآباء والأجداد في كتابة تاريخ الجولان المقاوم الرافض للاحتلال.

وفي مدينة شهبا بمحافظة السويداء أقيمت اليوم بمشاركة فعاليات أهلية ودينية وشبابية ورسمية وقفة تضامنية دعما لصمود أبناء الجولان السوري المحتل وموقفهم الرافض للمخططات الإسرائيلية ولما يسمى (انتخابات المجالس المحلية).

وأعرب المشاركون بالوقفة عن ثقتهم بعودة الجولان المحتل إلى ربوع الوطن الأم سورية واعتزازهم بأبنائه الأبطال الذين رفضوا الهوية الإسرائيلية والاحتلال الإسرائيلي وسجلوا أنبل المواقف الوطنية.

وفي تصريح لـ سانا قال فارس الطويل أحد الوجهاء بمدينة شهبا: إن الوقفة اليوم تعبير صادق عن مساندة أبناء شهبا كغيرهم من أبناء الوطن لأهلنا في الجولان المحتل الذين يرفضون اليوم ما يسمى (انتخابات المجالس المحلية) ويؤكدون تمسكهم بسوريتهم وعروبتهم مبينا أن أبناء الجولان في مقاومتهم يعبرون عن حقهم الذي نصت عليه الشرائع الدينية والمدنية ونضالهم تؤيده الحقائق والوقائع لأن الجولان عربي سوري وسيبقى كذلك.

وأشار المربي حسين باكير إلى أن جماهير شهبا بشيبها وشبانها وقفت اليوم وقفة التضامن مع أهلنا في الجولان المحتل الذين ناضلوا وصمدوا ضد الاحتلال الإسرائيلي وعبروا عن مواقفهم الوطنية المترسخة في نفوسهم لافتا إلى أن صمود شعبنا وبسالة جيشنا وحكمة قيادتنا تعطي ثقة كبيرة بعودة الجولان لحضن الوطن.

سانا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق