لزيادة فرصك في الإقلاع عن التدخين,كم تحتاج من الوقت؟ لزيادة فرصك في الإقلاع عن التدخين,كم تحتاج من الوقت؟ - شبكة اخبار السويداء S.N.N

أخر الاخبار

السبت، 27 أكتوبر 2018

لزيادة فرصك في الإقلاع عن التدخين,كم تحتاج من الوقت؟

لزيادة فرصك في الإقلاع عن التدخين,كم تحتاج من الوقت؟

يسبّب التدخين العديد من المشاكل الصحية والمضار الخطيرة، ومنها: المسبب الرئيسي لقرابة 90% من حالات سرطان الرئة وأنواع أخرى من السرطانات؛ مثل: سرطان الفم، والشفاه، والحلق، والحنجرة، والمريء، والمثانة، والكلى، والكبد، والمعدة، والبنكرياس.

ويعرف المدخنون في أعماقهم أن أفضل قرار يمكنهم اتخاذه هو التخلي عن السجائر، وقد ينجح البعض بذلك في ظل المحاولات الكثيرة البائسة.

وعلى الرغم من التحدي الكبير، هناك خيارات كثيرة للمساعدة في الإقلاع عن التدخين تماما، مثل لصاقات النيكوتين والعلكة والأجهزة اللوحية. وهناك أيضا بدائل أفضل من الاستمرار بالتدخين، مثل السجائر الإلكترونية.

ولكن الدراسات تظهر أنه إذا كان بإمكانك الوصول إلى مرحلة معينة، فإن فرصتك في الإقلاع عن التدخين تزداد إلى حد كبير.

ووفقا للصحة العامة البريطانية، فإن التوقف عن تدخين السجائر لمدة 4 أسابيع، يجعلك أكثر عرضة بخمس مرات للإقلاع عنه.



ويمكن أن يكون الوصول إلى هذه النقطة الحرجة مهمة كبيرة، ولكن حملة جديدة تسمى "Hold My Light"، تقدم مساعدة كبيرة في هذا الخصوص، من خلال توفير الخطوات الأكثر سهولة، التي تزيد من فرصك في الإقلاع عن التدخين، وهي:

- ابدأ - حدد تاريخا لبدء رحلتك

- وضع خطة - ابقها بسيطة وتهدف لتحقيق 30 يوما

- اختر أفضل طريقة للتخلي عن السجائر

- الدعم - حاول الحصول على دعم أكبر عدد ممكن من الأصدقاء والعائلة

- الاستمرار على المسار ومشاركة النجاح، ما قد يحفز الآخرين

وتجدر الإشارة إلى أن العديد من المدخنين ينجحون في الإقلاع عن التدخين عن طريق قوة الإرادة وحدها.فلا تشعر باليأس. تعلم من تجربة الانتكاس وحاول تجنبها مرة أخرى. تذكر أن معظم الذين يتركون التدخين لا ينجحون إلا بعد عدة محاولات. لا تفكر بالأيام القادمة التي ستمضيها من غير سجائر، تعامل مع كل يوم على حدة. إذا كنت تستخدم دواء للإقلاع عن التدخين، فلا تتوقف عنه في حال الانتكاس، فالمواظبة عليه قد تساعدك على العودة إلى خطتك في الإقلاع.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق