شكاوى المواطنين حول وجود ثغرات في شروط منح البطاقة الذكية بالسويداء شكاوى المواطنين حول وجود ثغرات في شروط منح البطاقة الذكية بالسويداء - شبكة اخبار السويداء -->

أخر الاخبار

الثلاثاء، 16 أكتوبر 2018

شكاوى المواطنين حول وجود ثغرات في شروط منح البطاقة الذكية بالسويداء

شكاوى المواطنين حول وجود ثغرات في شروط منح البطاقة الذكية بالسويداء

السويداء | وردت الكثير من شكاوى المواطنين حول وجود ثغرات في شروط منح البطاقة الذكية التي يعاني منها الأهالي المقيمون والوافدون رغم الدراسات المكثفة والاجتماعات العديدة لمعرفة كيفية منح البطاقة حيث أشارت أولى الشكاوى حول كيفية منح البطاقة للمواطنين العازبين والمقيمين في منازلهم بشكل مستقل (ولا يوجد لديهم دفتر عائلة) وعددهم بالمئات في المحافظة عموماً.

مشيرين إلى أنهم كانوا في السابق يقدّمون سند تمليك بالمنزل الذي يقطنون به أو فواتير لساعات الكهرباء والهاتف كإثبات لمعيشتهم باستقلالية كاملة، ووفقاً للإجراءات الحالية هم محرومون من البطاقة.
كما أشارت الشكاوى إلى المواطنين غير السوريين، أي إن العائلات الوافدة من الدول العربية عامةً والتي تقطن في الأراضي السورية منذ أعوام طويلة (من كل الجنسيات العربية)، والذين حرموا أيضاً من الحصول على البطاقة الذكية ولا يوجد أي قانون يستطيعون من خلاله الحصول على مازوت التدفئة بأدنى تقدير.

وكذلك الأمر لمكتومي القيد، فهناك عدة حالات من مكتومي القيد في المحافظة محرومون من الحصول على البطاقة الذكية (وبعضهم متزوجون ولديهم أولاد وخاصة العسكريين منهم) علماً أن معظمهم يتابعون مشكلة قيودهم في المحكمة والجميع يعلم روتين وطول فترة الدعاوى في المحاكم للبت في قضايا المواطنين، وربما تطول فترة معالجتهم لأمر قيدهم لأشهر أو ربما سنوات وبهذا سيمضي فصل الشتاء دون قدرتهم على الحصول على بطاقة لتأمين وتدفئة أطفالهم.
ناهيك عن مشكلة تأمين بطاقات لمراكز التوزيع، حيث إن كل المراكز لم توزّع أي بطاقة منذ أيام، علماً أن المركز الرئيسي الكائن بمدينة السويداء (طريق قنوات) هو الوحيد الذي تتوفر به البطاقات حاليا، وباقي المراكز (الفرسان- البريد- شهبا- شقا- لاهثة- المزرعة- عريقة- القريا- صلخد- الغارية- ملح) جميعها لا يوجد بها بطاقات حالياً.

بدوره مدير فرع المحروقات في السويداء خالد طيفور أكد أنه بالنسبة لمن لم يستطع تسجيل زواجه ولا يمتلك دفتر عائلة فيمكن وبشهادة المختار أن يقوم بتقديم طلب إلى لجنة المحروقات الفرعية والتي تقوم بدورها على مخاطبة شركة تكامل لمنح البطاقة بشكل استثنائي مؤكداً أنه لا علم للجنة المحروقات بعدم وجود بطاقات أسرية لتكامل في المراكز وفي حال تم إعلام فرع المحروقات فسيتم مباشرة بمخاطبة الشركة لتأمين البطاقات المطلوبة.
أما ما يتعلق بالعازبين فهي بطاقة أسرية عائلية ولكن الأمر حالياً يتم دراسته على مستوى الوزارة والحكومة لمحاولة تلبية احتياجات العازب وعلى سبيل المثال الطلاب الجامعيين ممن يقطنون في بيوت مستأجرة.

عبير صيموعة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق