شارع الشعراني بالسويداء.علامة بارزة في المحافظة ارتبط بذاكرة أبنائها.صور شارع الشعراني بالسويداء.علامة بارزة في المحافظة ارتبط بذاكرة أبنائها.صور - شبكة اخبار السويداء S.N.N

أخر الاخبار

الاثنين، 3 سبتمبر 2018

شارع الشعراني بالسويداء.علامة بارزة في المحافظة ارتبط بذاكرة أبنائها.صور

شارع الشعراني بالسويداء.علامة بارزة في المحافظة ارتبط بذاكرة أبنائها.صور

شريان حيوي مهم للنشاط التجاري وسط مدينة السويداء يمثله شارع الشعراني العريق الذي أصبح علامة بارزة في المحافظة وارتبط بذاكرة أبنائها على مدار سنوات طويلة.

الشارع يشهد حركة يومية كبيرة للمواطنين إما للتسوق من محلاته أو المرور منه إلى أماكن أخرى خاصة كونه يتقاطع مع شارع أمية التجاري المشهور أيضا ويشكل امتدادا لساحتي سلطان باشا الأطرش شرقا وما يعرف بساحة السير غربا.

الشعراني الذي رسخ اسمه كشارع في ذهن كل مواطن بالمحافظة يعد أقدم وأشهر الشوارع التجارية بالسويداء وبدأ العمل به قبل نحو 100 عام وذلك وفق الباحث سلمان البدعيش الذي يشير أيضا إلى ما كان يضمه سابقا من محال متنوعة للألبسة والسمانة والحلويات فضلا عن وجود مطبعة فيه سابقا ومكتب لجريدة الجبل التي كانت تصدر في تلك الفترة.

و يوضح البدعيش أن المحال على جانبي الشارع كانت جميعها من الحجر البازلتي ومؤلفة من طابق واحد بينما تغيرت اليوم ديكوراتها وأصبح هناك أبنية طابقية فوقها تضم مجموعة من المكاتب والعيادات.

ويبين البدعيش أن هذا الشارع بقي رئيسيا حتى سبعينات القرن الماضي وحافظ على سمعته رغم ظهور شوارع جديدة فيما بعد تضم عشرات المحال التجارية.

ووفق رئيس مجلس مدينة السويداء المهندس وائل جربوع يعد شارع الشعراني الذي يبلغ طوله نحو 150 مترا و عرضه 6 أمتار التجمع الأكبر للفعاليات التجارية بمدينة السويداء ويجمع في المحال المنتشرة على جانبيه مختلف أنواع السلع وخاصة المتعلقة منها بالألبسة والأحذية لافتا إلى قيام المجلس قبل نحو 12 عاما برصفه ببلاط الحجر البازلتي الأسود بما يجمع بين الطابع المحلي للمحافظة و روح العصر وكذلك اتخاذ إجراء لمنع مرور السيارات فيه و حصر الحركة على المواطنين فقط.

سليمان الفقية صاحب محل في شارع الشعراني يعود إلى عام 1961 يبين كيف تحول محله من الألبسة إلى الحلويات ثم التحف والهدايا إلى أن استقر به الوضع عام 1994 لبيع النظارات الطبية بعد تخصص ابنه في هذا المجال موضحا كيفية تطور واقع الحركة التجارية ضمن الشارع مع تحسن إمكانيات الناس و كذلك تبدل المصالح مع تطور واقع الحياة بما يتناسب مع معطيات العصر.

سعيد السبط صاحب محل حافظ على مهنته لبيع الأحذية منذ 80 عاما وابنه يعمل فيه اليوم مشيرا إلى حصول تحديثات كثيرة على المحال المنتشرة على جانبه.

و خلال حركة المواطنين في الشارع التقت سانا عددا منهم حيث قال المواطن جلال سلام من قرية طربا: إن لشارع الشعراني تاريخا مهما ومرتبطا بذاكرة أبناء المحافظة واعتدنا القدوم إليه مذ كنا أطفالا فيما ذكر الشاب ماهر زويهد أن الشارع هو ربط بين القديم والحديث ومهما أحدثت أسواق يبقى له طابع مختلف خاصة مع وجود مختلف المنتجات فيه.

ويشير المواطن فايز مقلد من قرية رامي إلى تعوده القدوم إلى شارع الشعراني حيث يجد فيه طلباته وبأسعار مقبولة في حين يلفت المواطن فريد نوفل إلى تشكيل الشارع ممرا للناس للقدوم منه سواء بغرض التسوق أو الذهاب إلى أعمالهم.





عمر الطويل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق