نقود برونزية و أرضية تأسيسية للوحة فسيفسائية اهم مكتشفات السويداء الاثرية نقود برونزية و أرضية تأسيسية للوحة فسيفسائية اهم مكتشفات السويداء الاثرية - شبكة اخبار السويداء -->

أخر الاخبار

الأحد، 19 أغسطس 2018

نقود برونزية و أرضية تأسيسية للوحة فسيفسائية اهم مكتشفات السويداء الاثرية

نقود برونزية و أرضية تأسيسية للوحة فسيفسائية اهم مكتشفات السويداء الاثرية

شبكة اخبار السويداء | عبير صيموعة
أوضح رئيس دائرة آثار السويداء الدكتور نشأت كيوان انه وخلال متابعة البعثة الوطنية لاعمال التنقيب في معبد بعل شمين بموقع سيع الاثري الذي يعود لعام 31 قبل الميلاد ويعد أقدم معبد أثري بالمحافظة حيث تم إكتشاف عدد من النقود القديمة البرونزية والتي تعود إلى العصر البيزنطي إضافة لاكتشاف غرفة أثرية منحوتة بشكل معماري متقن وبعض العناصر المعمارية الجميلة التي تدل على المعبد وتاريخه علما أن أعمال التنقيب لم تزل مستمرة

مضيفا انه و اثناء اعمال التنقيب في الكنيسة الكبرى بمدينة السويداء تبين للبعثة الوطنية وجود عدد من النقود القديمة البرونزية والتي يعود تاريخها إلى العصر البيزنطي وذلك في الكنيسة الكبرى كما تم العثور على عدد من الكسر الفخارية وكسر لسراج فخاري تعود للقرن ١١و١٢ ميلادي عدا عن ذلك فقد تم اكتشاف أرضية تأسيسية للوحة فسيفساء في الكنيسة الكبرى بجانب المحراب الأيمن للكنيسة كما عثرت البعثة على خرزة عمود وعدد من الأعمدة أن أعمال التنقيب مازالت مستمرة ضمن للكنيسة الكبرى مشيرا إلى أن المكان الذي تعمل به البعثة الوطنية تم استخدامه منذ الفترة الكلاسيكية وحتى القرن التاسع عشر عدا عن ذلك فقد تابعت البعثة أعمالها أيضا




و الجدير ذكره ان اعمال التنقيب للعام الماضي في معبد بعل شمين اسفرت عن اكتشاف نفق مسقوف بحجارة الربد بارتفاع حوالي المترين وبعرض متر واحد وبطول ثمانية أمتار باتجاه شرق غرب ويقع في الزاوية الشمالية الشرقية للمعبد إضافة للكشف عن أساس الجدار العرضاني الذي يمتد من الشمال إلى الجنوب إلى جانب الجدار الشمالي للمعبد بالإضافة إلى نحو /80/ قطعة من النقود البرونزية التي تعود إلى فترات زمنية مختلفة مرّ بها المعبد من نبطية و رومانية و بيزنطية كما تم الكشف عن العديد من القطع النقدية وحلي برونزية تأخذ شكل التاج الأيوني غربي المدخل الرئيسي للمعبد

بينما في مدينة السويداء فقد كانت اهم مكتشفات البعثة للعام الماضي اظهار اجزاء من الحي الروماني الضخم الذي يحيط بالمسرح الصغير ( الأوديون) والذي يقع ضمن البلدة القديمة وإلى الغرب من الكنيسة الكبرى الإضافة للكشف عن عدد من العناصر المعمارية التي هي عبارة عن محال ومستودعات تخزين ممتدة على نسق واحد من الجنوب إلى الشمال بمحاذاة الأوديون ويتقدمها رواق مبلط تظهر فيه بقايا البلاطات الحجرية للطريق ويتوضع فوقه مجموعة من خرزات الأعمدة الحجرية التي كانت تحملسقفاً يتقدم البناء ( رواق معمد) والتي ما تزال قواعدها حتى وقتنا
الحالي.
بمحاذاة الأوديون ويتقدمها رواق مبلط تظهر فيه بقايا البلاطات الحجرية للطريق ويتوضع فوقه مجموعة من خرزات الأعمدة الحجرية التي كانت تحمل سقفاً يتقدم البناء ( رواق معمد) والتي ما تزال قواعدها حتى وقتنا الحالي.

إقرأ أيضاً:إكتشفات أثرية في موقع الكنيسة الكبرى بالسويداء تعود إلى الفترات الكلاسيكية.صور

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق