توقف المخبر في العيادات الشاملة بالسويداء,والسبب؟ توقف المخبر في العيادات الشاملة بالسويداء,والسبب؟ - شبكة اخبار السويداء -->

أخر الاخبار

الأربعاء، 25 يوليو 2018

توقف المخبر في العيادات الشاملة بالسويداء,والسبب؟

توقف المخبر في العيادات الشاملة بالسويداء,والسبب؟

تسبب تأخير المواد اللازمة لعمل مخبر العيادات الشاملة إلى توقف جميع التحاليل اللازمة للمراجعين بدءاً من تحليل السكري وانتهاء بتحليل البول والكولسترول والشحوم وغيرها من التحاليل اليومية.

ويعود التوقف إلى قرار وزارة الصحة بإتباع العيادات الشاملة إلى منطقة السويداء الصحية التابعة لدائرة برامج الصحة العامة لعمل العيادات بعد أن كانت العيادات وبحكم عملها على المرتبط مع مديرية الصحة في المحافظة، إذ أصبح وبموجب القرار يتوجب على العيادات تأمين المستلزمات الطبية واحتياجات جميع الأقسام في العيادات عن طريق المنطقة الصحية وذلك يستغرق وقتاً للموافقة على شراء هذه المواد، حيث أدى التأخير في تأمين المواد اللازمة لعمل المخبر.




انعكس توقف العمل سلباً على مرضى العيادات ودفعهم مرغمين للتوجه نحو المخابر الخاصة وترتيب أعباء مادية إضافية عليهم، علماً أن مخبر العيادات الشاملة كان يستقبل يومياً أكثر من 150 مريضاً حيث وصل عدد المراجعين في الشهر الماضي إلى 1891 مراجعاً في حين تجاوز عدد التحاليل بكامل أنواعها 18 ألف تحليل.

وأكد القسم القانوني في مديرية صحة السويداء أن عدم توافر المواد المخبرية اللازمة لإجراء التحاليل يعود إلى القرار الذي من خلاله تم ضم العيادات الشاملة لدائرة برامج الصحة مع العلم أن النظام الداخلي لوزارة الصحة يؤكد أن تبعية العيادات الشاملة هي لدائرة المشافي وليس لمنطقة الصحة لأن تبعيتها لدائرة المشافي (دائرة المستودعات) يختصر الكثير من الإجراءات نظراً لتقديم الطلب بشكل مباشر لمديرة الصحة وهذا يسهل عملية الحصول على جميع المواد الطبية.

بدوره رئيس العيادات الشاملة الدكتور بيان حديقة أوضح أن تعطل عمل المخبر يعود إلى التأخير في تأمين المواد الخاصة مؤكداً أنه تم تقديم عدة طلبات لدائرة برامج الصحة عن طريق المنطقة الصحية وننتظر تسليمنا المطلوب للعيادات الشاملة المواد.

عبير صيموعة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق