أهالي قرى المنطقة الشرقية بالسويداء يطالبون بتخديمهم بمشاريع الصرف الصحي أهالي قرى المنطقة الشرقية بالسويداء يطالبون بتخديمهم بمشاريع الصرف الصحي - شبكة اخبار السويداء S.N.N

أخر الاخبار

الأربعاء، 20 يونيو 2018

أهالي قرى المنطقة الشرقية بالسويداء يطالبون بتخديمهم بمشاريع الصرف الصحي

أهالي قرى المنطقة الشرقية بالسويداء يطالبون بتخديمهم بمشاريع الصرف الصحي

يعاني أهالي قرى (أم رواق والعجيلات وطربا والكسيب والطيبة) في المنطقة الشرقية لمحافظة السويداء من عدم وجود شبكات صرف صحي لتخديم منازلهم فيما ترى الجهات المعنية أن تنفيذ مشاريع للصرف الصحي بحاجة لاعتمادات مالية كبيرة غير متوفرة في الوقت الراهن.

و اعتبر عمر نصار من أهالي قرية أم رواق أن تخديم القرية بالصرف الصحي ضرورة ملحة ومطلب خدمي لأهالي القرية ولا سيما أن الاعتماد على الجور الفنية مكلف ماديا وغير آمن بيئيا.

كلام نصار يؤكده شحاذة أبو زيدان من قرية العجيلات الذي يوضح أن المطالبات بتخديم القرية والقرى المجاورة بالصرف الصحي تكررت في مختلف اللقاءات والاجتماعات بسبب الضرر الذي يلحقه تصريف مياه الجور الفنية.

فيما يشير المواطن كميل الغوطاني من قرية طربا إلى أن تكلفة شفط الجورة الفنية الواحدة تصل إلى 4 آلاف ليرة أو أكثر وغالبا ما تكون غير محكمة ومكشوفة بشكل جزئي ما يتسبب بانتشار الحشرات والروائح الكريهة وخاصة في فصل الصيف.

رئيس مجلس بلدية طربا التي تتبع لها هذه القرى كيان صعب يقول: إن هذه المطالب محقة والحل يكمن في إقامة محطة معالجة متكاملة للصرف الصحي وهذا الموضوع يحتاج لميزانية كبيرة والمجلس غير قادر على توفيرها وتتطلب تمويلا مركزيا.

صعب يبين أن المجلس يعمل منذ عام كحل إسعافي من خلال صهريج واحد تم تأمينه على شفط الجور الفنية في هذه القرى لكن ذلك مكلف للمواطن وغير مناسب.

بدوره لفت مدير عام الشركة العامة للصرف الصحي بالسويداء المهندس سهيل المسبر إلى أنه الأفضل فنيا لهذه القرى تنفيذ مشروع شبكة داخلية ومصب ومحطة معالجة وليس مشاريع جزئية للصرف الصحي مبينا أن تنفيذ هكذا مشروع يتطلب تكاليف عالية غير متوفرة حاليا.

ويبلغ عدد سكان القرى التابعة لمجلس بلدية طربا بالسويداء نحو 12 ألف نسمة.

عمر الطويل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق